طب وصحة

كيفية علاج ضعف التبويض

كيفية علاج ضعف التبويض عند السيدات، موضوع يستحق البحث فيه والكتابة عنه، وذلك لشدة أهميته لكل امرأة تحلم بالأمومة، حيث إنه من أهم أسباب العقم عند النساء،  فهيا بنا نتناول موضوع التبويض، وكيفية علاج ضعف التبويض في هذا المقال.

كيفية علاج ضعف التبويض؟

ضعف التبويض عند المرأة تعد مشكلة كبيرة بالنسبة لها، حيث إنه يعتبر السبب الرئيسي للعقم، وحرمانها من حلم الأمومة الذي تتمناه.

  • قد تتباين الأسباب التي تؤدي إلى ضعف التبويض، حيث إن هناك بعض الحالات يكون سببها مشكلة في المخ.
  • يوجد حالات أخرى تتمركز مشكلتها في وجود خلل في الغدد المسؤولة عن إتمام عملية التبويض، أو يكون الاختلال أصًلا يأتي من المبايض.
  • إن مشكلة ضعف التبويض تتحكم بشكل مباشر في نقص الخصوبة لدى النساء، وأيضًا بدورها قد تؤدي إلى العقم وهو عدم الإنجاب.
  • تكمن كيفية علاج ضعف التبويض في اللجوء إلى الجراحة، أو الأدوية، أو الوسائل الحديثة المستخدمة من قبل الأطباء لعلاج هذه الحالات.

تنشيط التبويض عن طريق أدوية الخصوبة

هناك أدوية طبية تعمل على إزالة خلل التبويض وتحفيزه، حيث إن هناك اضطرابات تخص عملية التبويض وهي المسببة للعقم.

  • تعمل أدوية تنشيط الإباضة على خلق بويضات سليمة كاملة النضج، أو تنشط ضخ عدد من البويضات الصحية بدلًا من بويضة واحدة.
  • تلجأ بعض النساء إلى الأدوية لخوفها من العمليات الجراحية، وتساعد هذه الأدوية على تصحيح الخلل الناتج عن ضعف التبويض.
  • من الممكن أن تأخذ الأدوية التي تنشط الخصوبة وقت أطول في العلاج من العمليات، تعالوا بنا نتعرف على هذه الأدوية.

شاهد أيضًا: أسباب الحمل خارج الرحم

موجهات الغدد التناسلية

تعد نوع من أنواع علاج ضعف المبيض وضعف عملية التبويض، وتتم من خلال الحقن.

  • تساعد موجهات الغدد التناسلية على تنشيط المبايض وجعلها تضخ العديد من البويضات، والتي تحتوي على بعض الهرمونات، كالمحفز للحويصلة.
  • أيضًا تحتوي على هرمونات كثيرة تساعد على نضج البويضات وخروجها بشكل سليم، وتنشيطها وقت التبويض.
  • هناك علاج يسمى كلوميفين وهو يعمل على تنشيط الغدد النخامية والمسؤولة عن إنتاج الهرمونات التي تساعد في عملية الإباضة، ويتم أخذ هذا الدواء عن طريق الفم.
  • يوجد أيضًا الميتفورمين وهو يساعد في علاج السيدات التي تعاني من العقم، وذلك نتيجة من إصابتها بمقاومة الأنسولين، ويحسن عملية التبويض لديها.
  • البروموكريبتين يساهم بشكل مباشر في تحسين عملية الإباضة أيضًا، وذلك عند الإصابة بزيادة إفراز هرمونات الغدة النخامية، فهو منشط للدوبامين.
  • دواء ليتروزول يساعد أيضًا على تحفيز التبويض، ولكن غير معروف نتائجه بشكل موسع، لذلك غير شائع استخدامه.

العلاج بالتدخل الجراحي

سبق وذكرنا أن بعض النساء لا يميلون للتدخل الجراحي، ليس هذا فحسب،  بل يعد التدخل الجراحي في حالات ضعف التبويض ليس الاختيار الأمثل طبيًا.

  • هناك ما يسمى بالجراحات الأنبوبية، والتي تساهم في علاج قلة الخصوبة لدى السيدات، وهي ينصح بها الدكتور المعالج في بعض الأحيان.
  • يمكن إجراء عملية جراحية لسيدة تعاني من انسداد قناة فالوب، أو وجود كمية كبيرة من السوائل بها، وذلك لتوسيع القناة أو كشط الالتصاقات الموجودة بها.
  • تعتبر الجراحات التي تستهدف قناة فالوب، من الجراحات النادرة وذلك بعد تقدم الطب في زيادة فرص الحمل باستخدام أطفال الأنابيب.

أعراض تصاحب ضعف التبويض

هناك بعض الأعراض التي تصاحب ضعف التبويض، وترتاب المرأة عند إصابتها بهذه الأعراض، فيجب معرفتها.

  • عدم استقرار مواعيد الدورة الشهرية، حيث من الممكن أن تطول الفترة بين الدورة والأخرى إلى ما يقرب من ٣٠ إلى ٩٠ يوم.
  • عند مجيء الدورة الشهرية تشعر المرأة المصابة بضعف التبويض بمغص شديد، وتشنجات متغيرة.
  • من الممكن أن تجد المرأة ظهور شعر كثير في المناطق غير المرغوبة، وظهور إفرازات من الحليب في الثدي.
  • عندما تشعر المرأة بهذه الأعراض، فيجب عليها التوجه فورًا إلى الطبيب المختص، وذلك لكي تعرف كيفية علاج ضعف التبويض.

شاهد أيضًا: أسباب الحمل خارج الرحم

أسباب ضعف التبويض

ضعف التبويض تصاب به المرأة، ويسبب لها القلق بشأن موضوع الإنجاب، فيجب معرفة أسبابه.

  • هناك ما يسمى بمتلازمة تكيس المبايض، والذي يعد السبب الرئيسي والشائع ضعف الإباضة.
  • من أهم الأسباب أيضًا، هو قصور في وظائف الغدة الدرقية، وزيادة أو نقص في حجم الجسم.
  • يشكل التوتر والقلق سببًا مهمًا أيضًا، في ضعف التبويض، بالإضافة إلى انقطاع الطمث.
  • قد تمثل التدريبات القوية التي تفعلها المرأة سبب في هذا الضعف، وذلك مع زيادة مستوى هرمون البرولاكتين في الدم.

تشخيص ضعف التبويض

يجب أن يتم التشخيص من قبل الطبيب المختص بناءًا على بعض الفحوصات والإجراءات الواجب فعلها، وذلك لمعرفة كيفية علاج ضعف التبويض.

  • يجب معرفة تاريخ الدورة الشهرية، حيث إن في الغالب يحدد من خلاله معرفة انقطاع التبويض، ويجب أيًضا الانتباه لمعرفة درجة حرارة الجسم.
  • عندما نريد معرفة التغيرات التي تتم على قطر جريب المبيض، يجب علينا استخدام الموجات فوق الصوتية على منطقة الحوض.
  • هناك إجراءات فحص منزلية مثل فحص الهرمون المنشط للجسم الأصفر، وهو يزيد إفرازه قبل التبويض من ٢٤ إلى ٣٦ ساعة.
  • فحص مستوى البروجسترون في الدم، وأيضًا لمعرفة نسبة البروجسترون البولي.

علاج ضعف التبويض بطرق طبيعية

من الممكن أن نستخدم أشياء من خير الطبيعة، كي تساهم في علاج ضعف التبويض لدى النساء.

  • ننصح باستخدام الزيوت الطبيعية في الأكل، مثل زيت الزيتون والسمسم، ونتجنب المشروبات التي تحتوي على نسب عالية من الكافيين مثل القهوة والشاي.
  • نحاول تقليل السكريات والموالح، والابتعاد قدر المستطاع عن الزيوت غير الصحية، والوجبات السريعة التي تحتوي على نسب عالية من الدهون الضارة.
  • نعتمد في نظامنا الغذائي على البقوليات، والأكلات الصحية مثل العدس والفول والشعير.
  • الإكثار من العملية الجنسية مع الزوج، وذلك من اليوم الثاني عشر للحيض، حيث أن في ذلك الوقت ينشط التبويض.
  • تناول الأعشاب الطبيعية مثل اليانسون والبردقوش والقرفة والحلبة باستمرار، وذلك لثبوت مدى فائدتها في حدوث التوازن في الهرمونات.

شاهد أيضًا: حالات يجب فيها استئصال الرحم

في نهاية هذا المقال، نكون قد استعرضنا موضوع ضعف التبويض، والذي يؤرق النساء، ونود أن نكون تناولنا ما يجيب عن أسئلتكم بخصوص كيفية علاج ضعف التبويض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!