طب وصحة

حساسية العنب

لا بدلا بدحساسية العنب، العنب من أنواع الفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من المعادن والفيتامينات المهمة لصحة الإنسان، ولكن هل تناول العنب دائماً مفيد لجميع الأشخاص؟ هناك بعض الناس يتحسسون عند تناول العنب، هؤلاء مصابون بمرض حساسية العنب، فما هي حساسية العنب وأعراضها، هذا ما سنتعرف عليه في مقالنا اليوم.

فوائد العنب

العنب من الأغذية التي تمنح الجسم العديد من الفوائد الصحية، التي لا غنى عنها لصحة الجسم، وتتمثل فوائد العنب فيما يلي:

  • يحتوي العنب على نسبة عالية من معدن البوتاسيوم المفيد لصحة الجسم.
  • فاكهة العنب غنية بالعديد من الأحماض المفيدة، مثل: حمض الأسكوربيك.
  • يشتمل العنب على فيتامين ب، كما يحتوي على الإنزيمات الهامة والتي تساعد في عملية الهضم.
  • يتميز العنب باحتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، والتي تسهم بشكل كبير في منع انتشار الجذور الحرة في الجسم.
  • كما أنها تساعد في تجديد خلايا الجلد، والحد من ظهور علامات تقدم السن.
  • ينصح بتناول العنب لمرضى الأوعية الدموية والقلب، كذلك يفيد تناول العنب في التخلص من مشاكل الجهاز الهضمي.
  • رغم كثرة فوائد العنب لا ينصح بتناول كميات كبيرة منه، لأنه من الأغذية التي تتفاعل مع جهاز المناعة، وتسبب الكثير من المشاكل.
  • يسبب الإفراط في تناول العنب ظهور حساسية العنب، التي تصيب الأطفال أكثر من غيرهم.
  • لذلك يجب الحذر عند تناول العنب، فهناك أشخاص يتحسسون من العنب، ولا ينصح بتناوله لهم.

شاهد أيضًا: اعراض الجيوب الانفية

حساسية العنب

أسباب حساسية العنب

يتساءل الكثيرون عن الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بحساسية العنب، وهل للعوامل الوراثية دور في الإصابة بحساسية العنب، هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي:

  • يصاب الشخص بحساسية العنب إذا كان لديه استعداد وراثي للإصابة بالمرض.
  • يقوم الجهاز المناعي للشخص بحساسية العنب نتيجة تناول العنب بإنتاج الأجسام المضادة تهاجم البروتينات الموجودة بالعنب.
  • حيث يحتوي العنب على ثلاثة أنواع مختلفة من البروتينات، والتي تكفي لحدوث رد فعل من الجهاز المناعي تجاهها.
  • سوف يتفاعل الجهاز المناعي مع المواد الموجودة بالعنب، ويتسبب الأمر في حكة وحساسية بالجلد.
  • من الممكن أيضاً أن تكون الإصابة ناتجة عن وجود تعفن وتخمر بالأمعاء، بسبب عدم امتصاص الأمعاء للعنب.
  • من أسباب الإصابة وجود بعض المواد الكيميائية، وحبوب اللقاح على سطح العنب.

أعراض حساسية العنب

عند الإصابة بحساسية العنب يقوم الجهاز المناعي بردة فعل تؤدي إلى ظهور الحساسية على الوجه والصدر، ومن الأعراض الأخرى ما يلي:

  • يعاني المصابون من الحكة الشديدة، كما يعانون من ظهور طفح جلدي واحمرار شديد بالجلد.
  • الطفح الجلدي والاحمرار الناتج عن الإصابة يشبه الحروق.
  • نلاحظ ظهور تورم شديد في مناطق الجلد المصابة بالحساسية.
  • تظهر حساسية شديدة في المنطقة حول الشفتين، فيما يسمى بالتهاب الجلد الفموي.
  • يصاحب الإصابة ظهور تورم في اللسان، وتورم داخلي في الخدين.
  • يشعر المريض المصاب بحكة شديدة في الأذنين، كما يعاني من تورم الغشاء المخاطي للشفتين.
  • يعاني المريض من ضيق وصعوبة في التنفس.
  • بالإضافة إلى أنه من الممكن أن يصاب المريض بالربو وانسداد وسيلان الأنف.

تشخيص حساسية العنب

مرض الحساسية عموماً يتطلب تشخيص دقيق من قبل الطبيب المختص، حتى يتم معرفة القائمة الغذائية التي يمنع المريض من تناولها، حتى نقوم التشخيص الصحيح، نتبع الآتي:

  • يقوم المريض بعمل فحص الدم، كما يمكن عمل اختيارات الجلوبيولين المناعي.
  • من الممكن أيضاً أن يقوم الطبيب المختص بفحص قابلية المريض للحساسية عن طريق خدش جلده بلطف.
  • ثم يطبق الحلول المستخدمة في معرفة أسباب الحساسية، إذا كان المريض يعاني من فرط الحساسية نلاحظ تورم واحمرار في الجلد.

شاهد أيضًا: هل أنت عرضة للإصابة بتسوس الأسنان؟

علاج حساسية العنب

بعد معرفة كيفية تشخيص حساسية العنب، سوف نتطرق لمعرفة طرق العلاج فيما يلي:

  • عندما يشخص المريض بأنه مصاب بحساسية، يجب أن نقلل استخدام أي عقاقير طبية أخرى، حتى نستطيع استخدام مضادات الهيستامين.
  • حيث تعمل العقاقير الطبية على منع مستقبلات الهيستامين، التي تساعد في التخفيف من أعراض الحساسية.
  • تساعد مضادات الهيستامين في التخلص من التشنجات الناتجة عن الحساسية.
  • كما أنها تعمل على التخفيف من ظهور الأورام، وتعالج الحكة، وتحد من ظهور أعراض الحساسية المفرطة.
  • من أمثلة أدوية مضادات الهيستامين المستخدمة العلاج Hifenadine، Clemastin، Dimedrol.
  • بالرغم من فعالية مضادات الهيستامين في التخفيف من أعراضه، إلا أنها لا تؤدي إلى التخلص من المرض.
  • مضادات الهيستامين يعتبر من المهدئات التي يجب الحذر عند تناولها، كما أنه لا يجب تناولها باستمرار.

نصائح يجب مراعاتها عند الإصابة بحساسية العنب

مضادات الهيستامين كما ذكرنا لكم تخفف فقط من الأعراض المصاحبة للحساسية، لكنها لا تمنع أسباب المرض، لذلك يجب على المصاب بها اتباع النصائح الآتية:

  • يجب على المريض المصاب أن يمتنع تماماً عن تناول العنب، وأن يستبعد من نظامه الغذائي.
  • كما ينبغي على المريض التوقف عن تناول كل صور العنب، مثل: الزبيب، وعصير العنب وغيرها.
  • هناك بعض المرضى لا يعانون من مشاكل من تناول العنب، لكن يتأثرون من وجود حبوب اللقاح والمواد الكيميائية على سطح العنب.
  • لذلك يجب الحرص على غسل فاكهة العنب جيداً قبل تناولها، للتخلص من المواد الموجودة على سطحها.
  • مرض به من الأمراض التي يصعب الشفاء منها تماماً، لذلك يجب الإلزام بتعاليم الطبيب المختص، واتباع نظام غذائي مناسب.
  • إذا كان الطفل يتناول العنب لأول مرة، لا بد من مراعاة عدم تناول كمية كبيرة منه، لحين التأكد من عدم إصابته.

شاهد أيضًا: أعراض القولون العصبي بالتفصيل أسبابه وطرق علاجه

وبهذا القدر قدمنا لكم الكثير من المعلومات عن مرض حساسية العنب، حيث ذكرنا لكم أسباب حساسية العنب، وأعراض هذا المرض، وطرق العلاج، والنصائح التي يجب مراعاتها عند الإصابة بحساسية العنب، نتمنى لكم المزيد من الصحة والعافية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!