رعاية الاطفال

تضخم الكبد عند الأطفال

تضخم الكبد عند الأطفال من الموضوعات الهامة التي تثير التفكير عند الكثيرون ويبدأون في البحث عن أسباب تضخم الكبد عند الأطفال وطرق العلاج المناسبة له، وذلك نظرًا لأهمية هذا العضو في جسم الإنسان والتي سنتعرف عليها من خلال مقالنا.

وظيفة الكبد في جسم الإنسان

عند الحديث عن تضخم الكبد عند الأطفال علينا معرفة الكبد وظيفته وهو كما يلي:

  • إن الكبد واحد من أجهزة الجسم الهامة التي تقع في الربع الأعلى من الجزء الأيمن من البطن.
  • وتعد وظيفة الكبد مهمة جدا حيث يقوم بإنتاج البروتينات المهمة التي تعمل على تجلط الدم.
  • كما يقوم الكبد بتخزين الدهون والفيتامينات أيضا البروتينات التي توجد في الجسم.
  • كذلك يقوم الكبد بدور هام في تنظيم نسبة السكر في الجسم.
  • أيضا يعمل الكبد على تصفية وتنقية الدم من الفضلات والسموم التي توجد في الجسم.
  • ويعد تضخم الكبد عند الأطفال من المشاكل الصحية الخطيرة التي قد تواجه الأطفال.
  • حيث يعد تضخم الكبد وكبر حجمه عن المعدل الطبيعي من المشاكل المؤثرة على صحة الأطفال بأبعاد مختلفة.

شاهد أيضًا: أعراض التهاب الكبد c

تضخم الكبد عند الأطفال

إن تضخم الكبد عند الأطفال أو ما يعرف باسم hepatomegaly وعند الحديث عنه نجد أن:

  • تضخم الكبد تعبير يشير إلى كبر حجم الكبد عن معدل بالحجم الطبيعي.
  • حيث يحدث اتساع ما بين 4: 5 سم في المعدل الطبيعي لحجم الكبد وذلك بالنسبة للأطفال حديث الولادة.
  • ويكون الاتساع من  6: ٨ سم عند الأطفال الذين تصل أعمارهم الى 12 عام تقريبا.
  • تضخم الكبد يشير إلى أن هناك مشكلة مجهولة أو إصابة الطفل بمرض ما.
  • مثل الإصابة بأمراض الكبد أو السرطان أو وجود قصور في القلب.

أسباب تضخم الكبد عند الأطفال

مع الحديث عن تضخم الكبد عند الأطفال علينا معرفة الأسباب التي تؤدي الى تضخم الكبد عند الأطفال ومنها يلي:

الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي

  • إن إصابة الأطفال بالتهاب الكبد من أكثر الأسباب المعروفة التي تؤدي إلى الإصابة بتضخم الكبد عند الأطفال.
  • بناء على ما تم نشره من معلومات من مركز تبادل المعلومات لأمراض الجهاز الهضمي.
  • حيث إنه توجد فيروسات رئيسية تؤدي الى إصابة الكبد بالتهابات فيروسية ومنها: التهابات الكبد من النوع A و B و C و D’و
  • وكذلك الإصابة بفيروس Epstein- Barr وهذا الفيروس يؤدي إلى التسبب في وجود عدوى لكرات الدم البيضاء.
  • ومن الأعراض الأساسية التي تظهر عند الإصابة بالتهابات الكبد الفيروسي وجود تضخم في الكبد.
  • إلى جانب الشعور بالتعب والشعور بالألم في البطن والإصابة بالقيء وجود اصفرار في الجلد والعينين.
  • لهذا يجب الاهتمام بالعلاج الصحي للأطفال في هذه الحالة حتى لا يزيد تضخم الكبد الذي ينعكس بعد هذا بإصابة الكبد الضمور والانكماش.

اضطرابات الطعام

  • إن تضخم الكبد عند الأطفال يمكن أن يحدث نتيجة وجود اضطرابات في الطعام الذي يتناوله الأطفال.
  • حيث إنَّ هناك بعض الاضطرابات في طعام الأطفال يصعب على الجسم أن يقوم بإفراز إنزيم معين لهضم الطعام.
  • وهذا الأمر يؤدي الى الإصابة بمجموعة مختلفة من الأعراض ومن هذه الأعراض على سبيل المثال:
  • الإصابة بمرض فرط تيروزين الدم وهو عبارة عن حالة من الحالات التي يفشل الجسم فيها في إنتاج إنزيم المسؤول عن كسر التيروزين.
  • وهو أحد المكونات الأساسية في بعض البروتينات ويسبب هذا الفشل في تراكم التيروزين في الكبد مما يؤدي إلى الإصابة بتضخم الكبد عن الأطفال.

الإصابة بفشل القلب

  • إن إصابة الأطفال بتضخم في الكبد قد يكون نتيجة وجود إصابة بفشل في القلب وهو ما يعرف بتضخم الكبد الاحتقاني.
  • حيث إنَّ الأطفال الذين تكون لديهم إصابة في القلب يفقدون القدرة على ضخ كمية الدم الكافية.
  • مما يؤدي إلى تجمع الدم في الأوردة الأساسية في الجسم وتشتمل على الأوردة الكبدية والتي تقوم بخروج الدم من الكبد.
  • وفي هذا الوقت يكون الكبد محتقن بالدماء ويبدأ الكبد في التضخم ويسبب تراكم السوائل في باقي البطن.
  • لكن أثبتت الدراسات أن علاج فشل القلب يساعد الكبد على أن يعود لحجمه الطبيعي مرة أخرى.

الإصابة بـ داء اختزان الجسيمات

  • هو واحد من الأمراض الجينية الوراثية التي تسبب نقص الإنزيمات الهامة في الجسم.
  • وهذه الإنزيمات عبارة عن بروتينات مهمة والتي تساعد في الكثير من وظائف الخلايا والأعضاء.

الإصابة بالثلاسيميا

  • يعد واحد من الأمراض الوراثية التي تسبب خلل في صنع الهيموجلوبين في الجسم.
  • حيث يؤدي مرض الثلاسيميا إلى كتل الحديد و تراكمه داخل الكبد مما يؤدي إلى تضخم الكبد.

شاهد أيضًا: ارتفاع انزيمات الكبد إلى 80

أعراض تضخم الكبد عند الأطفال

يتساءل البعض عن الأعراض التي تظهر على الأطفال الذين يكونون مصابين بتضخم في الكبد وخاصة في المراحل الأولى من الإصابة ومنها:

  • الشعور بألم في منطقة البطن نتيجة حدوث ضغط من حجم الكبد المتضخم على باقي الأعضاء.
  • وكلما زاد حجم الكبد المتضخم زاد الإحساس بالألم نتيجة لزيادة الضغط.
  • ظهور اصفرار في بياض العينين وعلى الجلد وهو ما يطلق عليها اسم اليرقان.
  • كذلك تظهر بعض الأعراض الأخرى مثل معاناة الطفل المصاب بتضخم الكبد بالتعب والإعياء الشديد.
  • وتظهر عليه أعراض نقص الوزن ولا يتحمل الطفل ان يتم لمس المنطقة التي يوجد فيها الكبد.

مضاعفات تضخم الكبد عند الأطفال

بعد أن تحدثنا عن تضخم الكبد لدى الأطفال سوف نتحدث عن المضاعفات التي سوف تحدث إذا حدث إهمال في علاج الأطفال المصابين وهي:

  • إذا كان تضخم الكبد بسيطا فإنه في غالب الأمر لا يسبب أي ضرر على الطفل.
  • لكن على الرغم من ذلك فإنه يجب زيارة الطبيب المتخصص لعمل فحص شامل وكامل للحالة.
  • كما يجب على الطبيب وضع خطة العلاج التي تكون مناسبة للحالة من حيث نسبة التضخم والمضاعفات الناتجة.
  • حيث إنَّ إهمال الذهاب الى الطبيب وأخذ العلاج المناسب فانه سوف يسبب مضاعفات للمريض منها تشمع الكبد.
  • وهو ما يطلق عليه باللغة الإنجليزية cirrhosis وهو عبارة عن تكوين الندبات في الكبد مما يؤدي إلى التقليل من كفاءة عمل الكبد.
  • كذلك تطور التضخم يؤدي الى الإصابة بسرطان الكبد ويعرف بالإنجليزية carcinoma hepatocellular أو الإصابة بفشل الكبد.
  • أيضا الإصابة باعتلال في الدماغ نتيجة وجود اضطرابات في الكبد وهو ما يعرف باسم hepatic encephalopathy.
  • كما قد تتطور المضاعفات للإصابة بارتفاع ضغط الدم البابي وهو عبارة عن حدوث زيادة في نسبة ضغط الدم في الأوردة التي تحيط بالكبد.

شاهد أيضًا: إسهال مع مخاط عند الأطفال

في نهاية مقال عن تضخم الكبد عند الأطفال نكون قد عرضنا كافة المعلومات التي تخص تعريف تضخم الكبد والأسباب التي تؤدي إليه والأعراض الخاصة به وندعو من الله الشفاء للجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!