طب وصحة

أوميجا 3 تساعد في الوقاية من التهاب المفاصل الروماتويدي

أوميجا 3 تساعد في الوقاية من التهاب المفاصل الروماتويدي، تمثل الصحة أغلى وأهم ما يمتلكه الإنسان، وللحفاظ على الصحة يحتاج الجسم للعديد من العناصر الغذائية الهامة والأساسية، والتي تساعده على الحفاظ عليها، ومن هذه العناصر عنصر اوميجا 3 الهام جدا للحفاظ على صحة الإنسان، والوقاية من العديد من الأمراض.

اوميجا 3 تساعد في الوقاية من التهاب المفاصل الروماتويدي

حتى نعرف الدور الكبير لأحماض أوميجا 3 في الوقاية من مرض التهاب المفاصل الروماتويدي، علينا أن نتعرف في البداية على هذا المرض.

  • يعد مرض التهاب المفاصل الروماتويدي أحد الأمراض التي تتسبب في حدوث إحدى تلك الأعراض، من آلام، وتورم، واحمرار بالمفاصل، وذلك نتيجة إصابة غشاء الزلال الموجود بالمفصل بهذا الالتهاب.
  • وإلى الآن لا توجد أسباب واضحة معروفة لهذا المرض أو مسبباته، وإن ذهبت بعض الآراء أن يكون السبب هو نتيجة عطل حدث للمناعة، مما أضعف الاستجابة المناعية المسؤولة عن الإصابة بهذا المرض.
  • كما تم اكتشاف أن انتشار مرض التهاب المفاصل الروماتويدي يكون بين مرضى القلب والأوعية الدموية بشكل خاص، مما يعني ارتباط صحة القلب بفرص ظهور هذا المرض.
  • كما اتضح أن النساء هم الأكثر تعرضا للإصابة بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي، بنسبة تصل تقريبا إلى ثلاثة أضعاف احتمال إصابة الرجال به.
  • بالإضافة إلى أن التاريخ المرضي لعائلة الشخص، يحدد مدى إمكانية إصابته بهذا المرض، ومدى قدرة الجسم على خلق أجسام مضادة تتصدى لمرض التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • وعلى الرغم من عدم اكتشاف علاج لهذا المرض حتى الآن، إلا أنه هناك بعض العناصر الغذائية التي لها دور هام جدا في التقليل من خطر الإصابة به، ومن ضمنها وأهمها أحماض الأوميجا
  • تعد أحماض الأوميجا 3 هي أحد أهم العناصر الغذائية الهامة التي تساعد الجسم، وتقدم له عظيم الدعم للحفاظ عليه.

شاهد أيضًا: اعراض الروماتيزم

أهمية أحماض الأوميجا 3

إن أحماض أوميجا 3 الدهنية ذات أهمية عالية جدا لصحة الإنسان بالشكل الذي سوف نوضحه في الفقرات التالية.

  • حيث نجد أن أحماض الأوميجا 3 تتميز بفوائدها العديدة لجسم الإنسان بأعضائه المختلفة، ومنها القلب، المفاصل، العظام، الجهاز التناسلي، وغيرها.
  • كما أن أحماض أوميجا 3 الدهنية تشكل الأساس في بناء الخلايا المختلفة والمتنوعة التي يتكون منها جسم الإنسان.
  • ويمكن الحصول على عناصر أوميجا 3 من أطعمة وأغذية مختلفة، والتي تتواجد بها بشكل طبيعي.
  • أيضا يمكن الحصول على أحماض أوميجا 3 من خلال بعض أنواع المكملات الغذائية الموجودة على شكل أدوية.

دور الأوميجا 3 في الوقاية من مرض التهاب المفاصل الروماتويدي

تتمتع أحماض أوميجا 3 بدور فعال جدا في منع الإصابة بالعديد من الأمراض، ونخص بالذكر مرض التهاب المفاصل الروماتويدي.

  • فقد أثبتت إحدى الدراسات الحديثة أن استهلاك عنصر الأوميجا 3 من مصادره المتنوعة والمختلفة، يخفض بصورة كبيرة من فرص الإصابة بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي للأفراد ذوي القابلية العالية لهذا المرض.
  • لذلك يجب الحرص على تناول أوميجا 3 يوميا، والذي يساعد بشكل كبير وفعال في الوقاية من التعرض للإصابة بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • فقد قام عدد من الباحثين بكولورادو، وكان من ضمنهم أستاذ علم الأوبئة الدكتور جيل نوريس، بتجميع بيانات خاصة بمجموعتين لتحليل فرص الإصابة بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي، وذلك اعتمادا على كم تناولهم لأحماض الأوميجا. 3
  • فتم تقسيم المجموعتين إلى مجموعة تتكون من 30 فرد، ممن يوجد لديهم أجسام مضادة لالتهاب المفاصل

 الروماتويدي

  • ومجموعة أخرى تتكون من 47 فردا، ممن لا يوجد لديهم أجسام مضادة لمرض التهاب المفاصل الروماتويدي، وتم استخدام هذه المجموعة كمجموعة للضبط والتحكم.

نتائج دراسة العلاقة بين التهاب المفاصل الروماتويدي وأوميجا 3

وقد تبين من تحليل بيانات المجموعة الأولى ومقارنتها بمجموعة الضبط النتائج التالية.

  • يتناول الأوميجا 3 فقط 6.7% من الذين يوجد لديهم أجسام مضادة لمرض التهاب المفاصل الروماتويدي، بينما النسبة في مجموعة الضبط هي 34.4%.
  • كما أن نتائج اختبارات الدم لدى الذين يتمتعون بأجسام مضادة لمرض التهاب المفاصل الروماتويدي، أظهرت أن مستويات الأوميجا 3 لديهم أقل بالنسبة لمجموعة الضبط أو التحكم.
  • مما جعل الفارق كبير بشكل واضح في مستويات الأوميجا 3 بالدم، بين متناولي الأوميجا 3 على هيئة مكملات غذائية وبين من لم يتناولونها.
  • كما تبين وجود نوعان من أحماض الأوميجا 3 وهما DHA وEPA اللذان لهما تأثير فعال بشكل كبير، في التصدي إلى البروتين المعني بتنظيم استجابة المناعة، والمسؤولة بدورها عن الإصابة بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • وقد كانت هذه الدراسة أولى الدراسات التي أثبتت وجود العلاقة بين الأجسام المضادة المسؤولة عن الإصابة بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي عند الأفراد ذوي القابلية العالية لتطوير مثل هذا المرض.
  • وبين تناول الأوميجا 3، بالشكل الذي أوضح مدى أهمية تناول الأوميجا ثري للحد من تطور مرض التهاب المفاصل الروماتويدي، والحماية منه حتى قبل أن تظهر أي أعراض له.

شاهد أيضًا: 7 من أهم أسباب ألم الركبة

المصادر الغذائية للحصول على أوميجا 3

مما سبق يتبين لنا مدى الأهمية العظيمة التي تتمتع بها أحماض أوميجا 3 لجسم الإنسان، والتي تساعده في التصدي للعديد من الأمراض، وأهمها مرض التهاب المفاصل الروماتويدي.

  • ومن الممكن أن نستعين ببعض أنواع الأطعمة ذات التأثير الرائع في التصدي لمرض التهاب المفاصل الروماتويدي، أو التخفيف من آلامه.
  • لذلك سوف نستعرض بعض المأكولات التي يوجد بها بشكل طبيعي أحماض أوميجا 3 والتي يستفيد منها الجسم.
  • فنجد أن أحماض أوميجا 3 الدهنية تتوفر في المأكولات البحرية كالسلمون، والماكريل والسردين، والأسماك ذات الطبيعة الدهنية.
  • كما توجد أحماض أوميجا 3 أيضا في البيض، والخضروات الغنية بالأوميجا 3 مثل البروكلي والقرنبيط واللفت.
  • وأيضا يوجد في زيت الجوز، والعديد من أنواع الزيوت النباتية، ونخص بالذكر زيت الزيتون، بالإضافة إلى البذور مثل بذور الشيا وبذور الكتان، وبعض أنواع المكسرات.
  • مع أهمية الحرص على تناول هذه المأكولات الغنية بالأوميجا 3 بشكل معتدل، وذلك لما تحتويه من سعرات حرارية عالية جدا.
  • كما ويمكن الحصول أيضا على أحماض أوميجا 3 من خلال تناول زيت السمك يوميا، بكميات تقدر من واحد إلى ثلاثة جرام، وهذا بشكل خاص للأشخاص أصحاب الفرص العالية للإصابة بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي.

بعض الفوائد الأخرى لأحماض الأوميجا 3

أن أحماض أوميجا 3 ذات فوائد كثيرة لجسم الإنسان ولا تقف فقط عند الوقاية من مرض التهاب المفاصل الروماتويدي أو تخفيف آلامه.

  • فقد تبين من الدراسات الحديثة، أن أحماض أوميجا 3 الدهنية ذات تأثير فعال جدا، وبشكل فاق التصور في العمل على تعزيز صحة القلب، وذلك من خلال تقليل مستوى الدهون الثلاثية.
  • كما أن أحماض أوميجا 3 تعمل بصورة لا تصدق في الحفاظ على مستويات النشاط الدماغي، لأن تناول الأوميجا 3 يساعد جدا في التصدي لعدد كبير من الأمراض العقلية، ويعمل على خفض مستوى الاكتئاب.
  • بالإضافة إلى ما سبق فإن أحماض أوميجا 3 تساعد بشكل فعال في تقليل فرص الإصابة بالأمراض المزمنة، نتيجة تصدي الأوميجا 3 مسببات الالتهاب بالجسم، والتي تتسبب فيها، مثل الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي.
  • أخيرا للأوميجا 3 فوائد عظيمة للأم الحامل خلال فترة الحمل، بما يساعد على تعزيز نمو الجنين وولادته بأفضل صحة.

شاهد أيضًا: اعراض الانزلاق الغضروفي

وهكذا نكون قد تعرفنا على الدور الفعال الأوميجا، 3 والتي تساعد في الوقاية من التهاب المفاصل الروماتويدي عند اعتمادها كجزء من نظامنا الغذائي اليومي، للحفاظ على الصحة العامة للجسم، والوقاية من كافة أشكال الالتهابات الأخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!